علام التمادي في مكابدة البلوى – ابن شهاب

علام التمادي في مكابدة البلوى … وحتام إدمان التجافي عن المأوى

ومن عجب إني نزيل ببلدة … شمائل أهليها الحماقة والدعوى

يخالون من فرط الغباوة أنهم … من المهيع المحمود بالغاية القصوى

يعيبون ما لو أدركوا منه ذرة … لتاهوا به عجباً وساروا له حبوا

يرون من العار الفصاحة بالفتى … وليس بعار منهم اللحن والاقوا

يقولون مهما جئتُ بالحق إن ذا أخو … جدل يستوجب السب والهجوا

غنيّون عن كسب العلا برسومهم … وبالبصل اعتاضوا عن المن والسلوى

أمانيّ سوء سوّلتها نفوسهم … يزيّنها الشيخ الذي شانه الأغوا

ومهما سبرت الشخص منهم وجدته … على كبره صفراً عن العلم والتقوى

فمن شرفات الفضل لما تزيلوا … إلى دركات الجهل أهوتهمُ الأهوا

ليَ الله أشكو غربتي بينهم فما … إلى غيره من مثلهم تنفع الشكوى

0