يختلُّ حولاً بخلال واحِدِ – ابن الرومي

يختلُّ حولاً بخلال واحِدِ … ثم يَكرُّ كَرَّة المُعاودِ

عليه بَرياً بمُدى ً حَدائدِ … عُوِّدن إصلاح الخلال الفاسدِ

ثم يقول كالقَنُوع الزاهد … أغنى عن الطارف حِفْظُ التالدِ

لا خير في البادىء غير العائدِ … إن أبا موسى لعينُ الماجدِ

0