وضرطة ُ وهبٍ من الحادثات – ابن الرومي

وضرطة ُ وهبٍ من الحادثات … إذا ذُكرتْ حادثاتُ الزَّمنْ

أهذا الغلاء وهذا البلاءإليك المعوَّلُ والمشتكى فَمُنَّ بعفوك يا ذا المِنَنْ أيا آل وهبٍ لقد رعتُمُعظامَ النواسيِّ أعني الحسن فأقسم لو كان حيا بكى بما صنعتْ ريحكم بالدمن … وهذا الضُّراط وهذي الفتن

إليك المعوَّلُ والمشتكى … فَمُنَّ بعفوك يا ذا المِنَنْ

أيا آل وهبٍ لقد رعتُمُ … عظامَ النواسيِّ أعني الحسن

فأقسم لو كان حيا بكى … بما صنعتْ ريحكم بالدمن

0