وحوراءَ من حورِ الجنانِ مصونة ٍ – أبو الفضل بن الأحنف

وحوراءَ من حورِ الجنانِ مصونة ٍ … يرى وجهه في وجهِها كلُّ ناظرِ

وقفتُ بها لا أستطيعُ إشارة ً … ولا نظراً والطّرفُ ليس بصابر ِ

فَما طَرَفَتْ عيناي لما تعرّضتْ … لشئ سوى إيمائها بالمحاجر ِ

توافقَ معشوقانِ ثم تناظرا … فما ملكا فيضَ الدّموعِ البوادر ِ

0