فقدتُكِ يا كنيزة ُ كلَّ فقدٍ – ابن الرومي

فقدتُكِ يا كنيزة ُ كلَّ فقدٍ … وذُقتِ الموت أولَ من يموتُ

فقد أوتيتِ رحبَ فمٍ وفرجٍ … كأنك من كلا طَرْفَيك حُوتُ

ويابسة ُ الأسافلِ والأعالي … كأنكِ في المجالس عَنكبوتُ

عظامٌ قد براها السُّلُّ برياً … فما فيها لبعض الطير قوتُ

وإن غنَّيتِ زنَّيت الندامى … فلا عَمِرتْ بحضرتك البُيوتُ

رُزقتُك ليلة ً فرُزقتُ رزقاً … بُودِّي أنه أبداً يفوتُ

سأقترحُ السكوتَ عليك دهري … فأحسنُ ما تُغنينَ السكوتُ

0