حقدتُ عليك ذنباً بعد ذنبٍ – ابن الرومي

حقدتُ عليك ذنباً بعد ذنبٍ … ولو أحسنت كان الحقد شكرا

أديمي من أديم الأرض فاعلم … أُسيء الرَّيعَ حين تسيء بذرا

ولم تك يا لك الخيراتُ أرضٌ … لتُزرع خربقاً فتريع بُرا

أؤدي إن فعلت الخير خيراً … إليك وإن فعلت الشر شرا

ولستُ مكافئاً بالنُّكر عُرفاً … ولست مكافئاً بالعرف نكرا

يسمَّى الحقد عيباً وهْو مدحٌ … كما يدعون حلو الحق مرّا

0