وصديقٍ أجبتُهُ إذ دعاني – ابن الرومي

وصديقٍ أجبتُهُ إذ دعاني … نحومعروفه فلم ألق رُشْدا

لم يَدَعْ لي عز القَنوع ولاجا … د برفدٍ يَعُدُّهُ الناس رِفدا

جاد ثم التوى فلا أنا بالرَّا … ضي ولا المشتكي فاشْفَي وجْدا

هاض حريتي وأوثق بالمنْ … زُور من نيله لسانيَ عَقْدا

فإلى الله أشتكي ما أُلاقي … من زمانٍ يجشِّم الحرَّ جَهدا

حُرِمَتْ لذة َ الشكاية نفسي … وَجَدَا صاحبي وأصبحتُ عبدا

ولقد قلتُ عند ذاك وأضمر … تُ على باخسي حقوقيَ حقدا

شكر الله ماجداً جاد أو وغ … داً كفى الناس نائلاً منه وَغْدا

ولَحَا الله بين هذين من غَرَّ … عفيفاً من نفسه ثم أكدى

يبذل التافه الذي يُلبس الحُرَّ … خشوعاً ولا يَسُدُّ مَسَدَّا

باخلٌ حين يبذل القومُ رِفْداً … ماطلٌ حين يُنْجز القومُ وَعْدا

يشتري بالنسيئة المِدَحَ الغُرَّ … وأثمانُهن يُنْقَدْنَ نقد

0