منّي إلى المُتَكَبِّرْ ، – أبو نواس

مـنّـي إلى المُـتَـكَـبِّــــــرْ ، … و الـشّــامخِ الـمُــتَـجَـبّــرْ

وشــاتِـمي حـيـنَ يـخـْـلُـو ، … ولاعِني حينَ يَعْشُرْ

إلـى الـمُـعَـرِّض بـالبُـغْـ … ـضِ لي، وإنْ لم يفسِّرْ

فإنْ شكَوْتُ إليْهِ … ما قدْ جرَى منهْ أنكرْ

أصابَ ودَّكَ عينٌ، … يا سيّدي، فتغيّرْ

فصرْتَ قائدَ خُلْفٍ، … تَسوقُ في الهجْرِ عسْكَرْ

فــإن أقــلْ : قِـفْ يَـسِـرْ ، أو … أقلْ: تَقَدّمْ تأخّرْ

كطالِبٍ مثلاً قِيـ … ــلَ : خــالِـفِ القــوْم تُــذكـــــرْ

إن كَبّر النّاسُ غنّى ، … وإن تَغَنّوْا يُكَبِّرْ

خـلافُ أكْـشَـفَ ذي دا … رَتينِ في الناسِ، أعْسرْ

فـلـسْــتُ أنْـسَـى خــداعي … لـه ، وإن كــان يُــنــكــــرْ

إذ قلتُ: من أين للعيْـ … ـنِ، يا فديتك، أصغرْ

وقلْتُ: ما شَكّ في ذَا … سِواكَ، عيْنِيَ أكْبَرْ

وقلْتُ: ما قلْتُ شيئاً، … فـهــاتِ حـتــى نُــقَــدّرْ

حتى إذا أطبَقَ العيْـ … ــنَ فــوق خــدّي لـيــنـظـــرْ

خَلسْتُ قُبلة َ ظبْيٍ، … قــدْ راحَ مــاضـغ سُــكّــرْ

فـاصْـفَـرَّ مـن ذاكَ وَاحْـمَـ … ـرَّ لَوْنُهُ وتَمَعَّرْ

0