مصر تناديكم فمن يحجم – جبران خليل جبران

مصر تناديكم فمن يحجم … تطوعوا والأسبق الأكرم

إن القرى من همها فاعلموا … لنهضة ترقبها منكم

بالأمس لم يعن بإصلاحها … من شغله حيث له مغنم

واليوم تبدو من دياج بها … عابسة بارقة تبسم

فليأت عهد عادل نير … وليمض عهد ظالم مظلم

ما عزة المة إن كاثرت … وفي السواد الجهل مستحكم

ما جاهها إن رقيت قلة … ولم يدان القلة المعظم

طف بالقرى تلق ألوفا بها … منهم رقيق الحال والمعدم

وشظف العيش الذي ورده … أحلى له لو أنه علقم

وأخبث الأمراض تنتابه … من حيث لا يدري ولا يفهم

ومنهم السالم لكنه … من مغريات السوء لا يسلم

يفيد من أحقاده أنه … متهم يوثق أو مجرم

أولئك الأتعاس لو أنصفوا … أجدر خلق الله إن يرحموا

وما لهم ذنب سوى انهم … ما نشئوا يوما وما حلموا

هم ثروة مفقودة للحمى … فعلموهم علموا علموا

تصوروا كيف يكونون لو … ردوا عن الغي ولو أحكموا

وما يكونون إذا هذبوا … تهذيب رفق وإذا قوموا

وما يكونون إذا دربوا … تدريب صدق وإذا نظموا

ونفيت أسباب أدوائهم … وكلهم لو نفيت ضيغم

وأبطل السحر وتضليله … وعطل الإيهام والموهم

خلق ضعاف وبهم قوة … غلابة إن خدمت تخدم

بهم ذكاء لو جلا صيقل … أصداءه لم يحكه مخدم

بهم أناة من أعاجيبها … مواثل الآثار والجثم

بنوا بها أهرام مصر التي … قد يهرم الدهر ولا تهرم

أولئكم ذخر لأوطانكم … فعلموهم علموا علموا

فتيان مصر الأوفياء الأولى … هم في مجالات الفدى ما هم

قول علي قبس للهدى … من مصدر الحكمة مستلهم

ورأي إسماعيل فيما جلا … لكم هو المجتمع المحم

وفي إهابات نصير بكم … ما يبعث العزم وما يضرم

هبوا لإصلاح القرى هبة … تؤثر في تاريخها عنكم

تزيد أركان الحمى قوة … بقوة الركن الذي يدعم

مصر بحق ندبت نشئها … لها وذاك الشرف العظم

ما الجهد إن يبذل وفي حبها … غيرعزيز إني راق الدم

أهل القرى أبناؤها مثلكم … فعلموهم علموا علموا

0