لبنى بشارة بعد أسعد فجعة – إبراهيم اليازجي

لبنى بشارة بعد أسعد فجعة … ذابت بجمرتها الكلى والأكبد

أولى أباه خليل سعد حسرة … أبداً لفقد شبابه تتجدد

ولقد أتاه فقال أبشر بالرضى … مني ورحمة خالق لا تنفد

قد سرت عن تاريخ سعد طالباً … جنات عرش أنت فيها أسعد

0

كلمات: مأمون الشناوي

ألحان: فريد الأطرش

1952