لئن رحتُ مبيضّ الذوائبِ من شعري، – أبو نواس

لئن رحتُ مبيضّ الذوائبِ من شعري، … وأبْدلَني دهْري غُرَابيَ بالنّسْرِ

فيا رُبّ خمّـارٍ طـرَقْتُ بسُـحْــرَة ٍ … فَنَبّهْتُهُ، والطّيرُ في كَنفِ الوَكْرِ

أقمـنا به نُـعــطي البَطالة َ حقّـها ، … إذا لم ينَلْ لذّاتِها الرّجلُ الْمُثْري

وذي غَيَدٍ قد صادَنا منْه، إذْ بَدا، … محاسـنُ مـابينَ الجبينِ إلى النّـحـرِ

رَمَيْنَاهُ بالأبْصَارِ من كلّ جانبٍ، … فراحَ، وقد نِلْنَاهُ بالنّظَرِ الشّزْرِ

0