شعراء الحرب – أديب كمال الدين

حين ألقى البحّارةُ أصحابُ العيونِ الزرق

القبضَ على صاحبِ الجندِ في حفرته العجيبة

فرّ شعراءُ الحربِ جميعاً

فرّ كبيرهم إلى بلادِ الظلام

وفرّ صغيرهم إلى بلادِ الضباب

وفرّ الثالثُ إلى بلادِ الواق واق

وفرّ الرابعُ إلى بلادِ الأسكيمو

وفرّ الخامسُ إلى بلادِ الراياتِ السود

وفرّ السادسُ إلى بلادِ الراياتِ الصفر

وفرّ السابعُ إلى بلادِ الفلافل

وفرّ الثامنُ إلى بلادِ القلاقل

وفرّ التاسعُ إلى بلادِ العماليق

وفرّ العاشرُ إلى بلادِ المنجنيق

وهكذا انتشرتْ جرثومةُ الحرب

في أرضِ اللهِ كلها

0