ثامن السبع العجايب – حامد زيد

اسمعي والكل منا له هواه وله ميوله … لاتمسين بكلامك شعرة بروس القرايب

ان حكيتي ماوفيتي وان تحديتي عجوله … تحسبين ان كل فعل تفعله يمناك صايب

تحسبين انك خذيتي بالحشاء صولة وجوله … تحسبين اني ذكرتك مع نسانيس الهبايب

والله انك لو ذبحتي خافقي لالقاك حوله … عاشقه تشقىبفلب من طريق العشق هايب

كم رضيت اسكت عليك من القهر وانتي زعوله … خايف اضحك واستفزك واهجرك واعيش ذايب

ادعيت انك خجوله وادري ان منتي خجوله … وادري انك تخجلين الشمس من فوق السحايب

مايحببني بقلبك يالهنوف الا فضوله … وماينسيني غرامك غير تكرار المصايب

عاشقه جيتي ورحتي يالحبيبه يالعذوله … مابنيتي لي طموح ولاتركتيها خرايب

تستبيحين القلوب وتستحقين البطوله … واستحق بعدك تايب واموت تايب

ياكثر ماشال قلبي شيء اكبر من حموله … ولاعفيتي عن غلاه ولابخلك بالوهايب

كنه ارحم من همال المزن للزهر بذبوله … وانتي اقسى من سموم القيض وكفوف اللهايب

وانتي ادرى في غلاك بداخلي شاللي يزوله … وادخلي دخله على الله واحفظي ذيك السبايب

ماخبرت اللحظه اللي حللت قربك تحوله … ولاهقيت اني بشدد للجفا قلب وركايب

ماهقيت انك تحسبين الزلل وانتي جفوله … وماهقيتك تكرهيني كثر حبك للطلايب

كن قلبي في وصالك وابل لحظة نزوله … وفي فراقك مثل دمعه تنحدر من عين شايب

كنت ابي وقفه حبيبه تنهض القلب بخموله … طافح بالعشق وانتي عايبه والحظ عايب

كنت عصن كل كف غير كفك مايطوله … كنت درب ودمعتين وقلب وجروح عطايب

كنت ابيع العمر كله وارخصه عرضه وطوله … للعيون اللي هدبها ثامن السبع العجايب

بس ابرضيلك غرورك واكسر القلب بذهوله … وقتها ماكنت افكر صايب او كنت خايب

والرجل لو ماعلى بالشهامه والرجوله … صدقيني صعب يقدر يملك قلوب الحبايب

صدقيني مايوالف خافق البنت بسهوله … بالهوى يابنت حواء غير طلاب النشايب

والسهر والعشق الاول والهوى واللي ينوله … شيء اقسى من همومك وألعنه حاظر وغايب

والهموم اللي دعتني من بعد سن الطفوله … كلها من تحت رأس العشق ملعون الصلايب

+1