اعتراف ملك الحروف – أديب كمال الدين

(1)

في خطأ لا يُغْتَفَر

حوّلتُ النون

أو نقطةَ النونِ على الأدق

إلى ملكةٍ جديدة

لا يحقّ لها أن تخرج معي

عاريةً في الاحتفالات

ولا تقاسمني سريري

عند فيضان عواطفي ورغباتي

ولا تكلّمني حين أصدح بالنشيد:

نشيد الجنّ والشياطين

ولا تتعرّى أمامي

حين أتعرّى أمام حروفي

لأوزّع عليها هبات المعاني

ولا تتعرّى أمامي

حين تتعرّى حروفي أمامي

لتوزّع عليّ كؤوسَ الأمل.

(2)

كانَ خطأ لا يُغْتَفَر

أعترفُ بذلك أمام الجميع

نعم،

كان خطأ من العيار الثقيل

0