أَأَحبَابَنا، ما أَشتِكى بعد بُعدكْم – أسامة بن منقذ

أَأَحبَابَنا، ما أَشتِكى بعد بُعدكْم … سوى أنَّنِي باقٍ، ولُبِّى َ حَاضرُ

وما هكذا يقضي وفائي وإنما … جرت بهواها لا هواي المقادر

وقد كان للبَينِ المُشِتِّ أوائلٌ … وليس له، حتَّى المماتِ، أواخرُ

0