يجيني يوم و اعطيها – حامد زيد

انا ما اخطيت في حقك ولكن الكلام عتاب … أعاتب والعتب كلمة تفسرها معانيها

اعاتب واحسب بهرجي الا مني حكيت حساب … وكلمه يستحي منها لساني يبتدى فيها

واذا انت من العتب تزعل علينا وابتصك الباب … ترى ما نيب قاصدها ولاني فيك ناويها

ولا ودى على الفرقا وقلبي داخلي مرتاب … اشوف ان الهوى خدعة واشوف القلب راضيها

واشوف ان الهوى فرقا مواليف وعناد احباب … واشوف ان الجفا خطوة ولاني قادر اخطيها

وقلبي لو عشق يخلص ولو طالت عليه رقاب … وتشهد له دروب الحب حاضرها وماضيها

عشقنا والهوى حسرة،مشينا ولاأمل كذاب … بدينا نانبني منها قليل من بلاويها

عرفت الحب من عمري صغير بالغرام وشاب … وقلبي للحبيب اكبر من الدنيا وما فيها

صحيح انى نويت ابعد ولكن الهوى غلاب … وهي رحلة بديت بها ولا ادري كيف بنهيها

تحريتك شروق الشمس وشفتك للشروق غياب … ولا اضنك تبيع العشره اللي كنت شاريها

بقى لي بالهوى نظرة وتغريبة ودمع اهداب … وقصة بترك لسانك على العذال يرويها

واناجي باقي حروفي وبألف للفراق كتاب … قصايد تملي اوراقي ارددها واغنيها

واذا مرتني الذكرى وجرحي بالحشا ما طاب … بتبعدني وتدنيني وببعدها وابدنيها

وانا عيب علي اشكي من الدنيا بدون اسباب … مدامي ما خذ منها يجيني يوم واعطيها ..

0