يا مَن يُسارِقُني النّظَرْ، – ابن المعتز

يا مَن يُسارِقُني النّظَرْ، … و إذا نظرتُ إليهِ فرّ

ما لي أرى لحظاتِ عيـ … ـنكَ عندنا لا تستقرّ

إن كنتَ تبخلُ بالكلا … مِ، فلا أقَلّ من النّظَرْ

جِسمي يَقولُ بسُقمِهِ، … عندي من الحُبّ الخَبَرْ