يا مَن به سَلْوَتِي عن كلّ مفْتَقَدٍ – أسامة بن منقذ

يا مَن به سَلْوَتِي عن كلّ مفْتَقَدٍ … ومَن مودَّتُه أدنَى من النَّسبِ

شَكوتَ همَّك بي لما اشتكيت، فَلا … زلت الموقى من الآلام والنوب

أبل جسمي من أوصابه وأرى … قَلبِي مِن الهِمّ لا ينفَكُّ ذَا وَصبِ

وداؤه باطن لا طب يبلغه … إن لَمْ يُداركْه لطفُ غيرُ مُحتَسَبِ

وما الَّذي نَالَه من دائِه عَجبٌ … لكن سلامته من أعجب العجب

0