يا ليتَ قلبي لم يُحبَّ ولم يَهِمْ – مصطفى صادق الرافعي

يا ليتَ قلبي لم يُحبَّ ولم يَهِمْ … بل ليتني ما كانَ لي أحبابُ

إني رأيتُ أخا الغرامِ كأنما … صبتْ عليهِ وحدهُ الأوصابُ

لكنَّ عينَ المرءِ مفتاحُ الهوى … فإذا رنا فتحتْ لهُ الأبوابُ

وإذا أرادَ اللهُ أمراً بامرئٍ … سدتْ عليهِ طريقَهُ الأسبابُ

0