يا لائمي في الرَّاح غيرَ مُقَصِّرٍ – ابن الرومي

يا لائمي في الرَّاح غيرَ مُقَصِّرٍ … لا زال رأيكَ سيِّئاً في الرَّاحِ

فَأَقَلُّ ما في ترك مثْلِكَ شُرْبَهَا … تَوْفيرُها وطهارة ُ الأقداحِ

ما سرني بَدَلاً بما وفَّرْتَهُ … منها مَكانُكَ واصِلاً لجناحي

إنما منْ يعشق النساء بلا أي … ر كمثل الغازي بغير سلاح

لنْ يكن الطعان إلا برمح … فاتركوا الطعن للطوال الرماح

ضلَّ إهداؤك الخرائط يا نجح وأل … وت به سوافي الرياح

أنت تهدي وتلك هدايا … ك إلى كل أير نكاح

وإذا ما التمست منها نوالاً … منعت منك كل شيء مباح

حين لم يحمداك إذ ذك لكن … حمدا نفح طيبك النفاح

بات يلهو بها وباتت تغني … خاب وجه الخصي يوم الفلاح

حين يلقى إلهه لم يلده … ذو صلاح ولم يلد ذا صلاح

لا أبا مؤمناً يعدُّ ولا ابنا … مؤمنا خاب قدحه في القداح

ليس حمد الخصيان في الناس إلا … شدة الصبر عند شق الفقاح

معشر أشبهوا القرود ولكن … خالفوها في خفة الأرواح

قال فيما يقول حين أجدت … جبتها عانتيهما في النطح

من عذيريم جوركم معشر الخص … يان إذ تطلبون وصْل الملاح

أنت لا من ذوي اليور فتهوا … ك ولا من ذوي الوجوه الصباح

أم بقدٍّ كأنه قد زق … زيد عرضاً ببطنك المنداحِ

أرْبَحْتَني منها نَصِيبَكَ مُحْسِناِخفيف … فربحتُ خيراً منكَ في الأرباحِ

قل لِنُجحِ أخطأتَ باب النّجاح … بل تعاطيتَهُبلا مفتاحِ

إنَّ ودَّان لا تودُّ خصياً … فاصح عنهافقلبها عنك صاحي

هي تَهْوى النكاح والدلكُ مجهو … دك فيها والدَّلْكُ زُورُ نُكاحِ

لست بالسابح المجيدِ فدع عَنْ … كَ ركوبَ البحُورِ للسِّباحِ

قَطَع الجَبُّ بالخَصيِّ كما يَقْ … طَعُ فقدُ المُرْدِيِّ بالملاح

ليت شعري بما تظنك تصبي … قلب ودان يا كسير الجناحِ

أبوجهٍ كأنه وجهُ قردٍ … حائل اللون خامد المصباح

أي حرز فيه من الطير أن لو … جعلوه فزاعة في قراح

فيه خدان أنمشان بعيدا … ن لعمري من حمرة التفاح

نمشة فوق صفرة فتراه … كونيم الذباب في اللقاح

أم بأير اتى الخصاء عليه … غير مبق فاجتيح أي اجتياح

أين هذا من دلك نجحفقالت … طُرقُ الجدِّ غير طُرق المُزاحِ

0