يا حبذا منْ زارني – الشريف المرتضى

يا حبذا منْ زارني … من بعد صَدٍّ واجتنابِ

نشوانَ في أعطافهِ … طَرَبُ الشَّبيبة ِ والشَّبابِ

وشكوت لمّا أنْ شكوْ … تُ إِلى نَفورِ القلبِ نابِ

مُستَنزِرٍ منِّي الجَوى … مُستحقرٍ لعظيمِ ما بي

أجلَلْتُهُ أو خِفتُهُ … فَكَفَيْتُهُ ثِقْلَ العِتابِ

وقنعتُ منهُ بزَوْرَة ٍ … عَرَضتْ ولم تكُ في حسابي

جاءتْ بلا طَلَبٍ وكمْ … صفوٍ تكدّرَ بالطِّلابِ

لو عنَّ لي في نَيلها … طمعٌ لبعتُ بها شبابي

0