ياليت شعري حين فارقتكم – ابن الرومي

ياليت شعري حين فارقتكم … هل أخذ البصري في حَطْمي

أم هلْ حماهُ غيبتي سيدٌ … يحْمي إذا ماقلَّ من يَحْمي

قُولا له إن كان لا ينتهي … عن أكل لحمي طالبا عظمي

مائدة ُ السيد مشحونة ٌ … تُغنيك باللُّحمان عن لحمي

فإن أبيتَ السلم فاعزم بنا … فإن حربي في قفا سِلمي

أضربُ من يضربُني سادراً … وتارة أرمي الذي يرمي

فلْيخْشَ مني من دنا مُنْصُلي … وليخش مني من نأي سهمي

ولستُ بالظالم إخوانَه … لكنني أمنع من ظُلمي

سيفي لساني والهدى قائدي … والحقُّ محتجٌّ على خَصمي

أعذر من أنذر فليحتنِكْ … غِرٌّ وعزمي بعدها عزمي

فلا يشِم عِرضي على غرَّة … من لا ينافي وشْمُهُ وشمي

وسَوْسي الحلمَ ويا ربما … أصبح يحكي كَلْمُهُ كلمي

قد جعل الله الذي سبَّني … شيخا يتيما وأبى يتمي

فامسح بكفِّ الرُّحم يافوخه … وادعُ بأن يُدركه رُحْمِي

فرُب ذي حَيْنٍ غدا حينُهُ … مستملحا في جلده رقمي

أشْعرتُه من قَذعي مُرْمضاً … صار به الحائنُ طِلْسَمِي

أضحى لمن أبصرهُ آية ً … تبصر الآية أو تُعمي

وناثرٍ أعجبه نثْرهُ … أذهلهُ عن نثره نَظْمِي

وسار محمولاً على مَنْطِقِي … يجري عليه صاغراً حُكمي

نقيصة ٌ في الشعر من ذكره … أقبحُ في شِعْري من خرم

يارويحَ حسَّادي وياويلُهم … من ذا أراهم قسْمَهُمْ قَسْمي

ثعالبٌ أطمعها حَتْفُها … في قَسْورٍ لَحْظَتُه تُصْمي

أحلف بالله وآلائه … مافهم الزاري على فهمي

أعَيْنُ أعدائي على غيبهم … طلائعي تُوحي إلى وهمي

فكيف لا أعرف أضغانهم … مع الأقاويل التي تَنْمِي

فريسة ُ الليثِ له وحدَهُ … فلْيَبْأسِ الجاهلُ من غَشْمِي

ورُبَّما كَفْكَفَ من غايتي … بطش لساني ويدَيْ علمي

إنّي بنانِي من بنى يَذْبُلاً … فليس تستطيع يدٌ هَدْمِي

وإنني مازلتُ مُسْتَحْسِناً … مَغْفِرتي مُسْتقبِحاً نَقْمي

والحزمُ في نَقْمي ولكنني … أُوثرُ إحساني على حزمي

فلْيقُلِ البصْريٌّ ما يَشْتهي … سوّغْتُه المعسولَ من طَعمي

سوّغْتُه القولَ ولو أنه … يُعرِّقُ الجبهة َ أو يُدْمي

ولايَخَلْها جاهلٌ نُهْزَة ً … فلا يُمْهِلُ داءه حَسمي

قد يَفْرقُ المجنون من كَيَّتي … ويصعقُ العِفريت من رجمي

ولو نجا أقْسمَ لا يأتلي … إنْ ما رأى أثقبَ من نَجْمي

لولا قضاءُ الله في مَعْشرٍ … ماطمع الطامِعُ في هَضْمي

طُفْتُ بأكنافك لاهاجماً … وداءُ عمروٍ أمّنهُ هَجْمي

وليس شأْني الجهلَ لكنني … قد يَقْدَحُ الإحراجُ في حِلْمي

واعلم إذا استخفَفْت بي أنه … قد تَحْقِر الشيءَ وقد ينمي