يأس – أدونيس

ماشٍ على أجفانه سادراً

يجرّه مديدُ آهاتهِ

تلطمه الحيرة أنّى مشى

كأنها سُكنى لخُطْواتِه.

عُلِّق بالغيبِ فأجفانُهُ

رمليّةُ الأفْق

كأنما ، من يأسِه ، شمسُه

تغيبُ في الشرق .