ودع سعاد وألق حبل قيادها – ابن شهاب

ودع سعاد وألق حبل قيادها … واصدر على ظماء لدى ميرادها

واربأ بنفسك أن تغازلها وإن … منحتك حبّاً من صميم فؤادها

أنهاك لا لقلى ولا لسآمة ٍ … أَوَتسأم الحسناء في أبرادها

لكن بلوغ المرء أقصى غاية ً … في العز مقصور على إبعادها

طلب العلى والمجد شغل شاغل … للحر عن بيض الدمى وودادها

كل امرء يبغي الفضائل حلية … يا بعد ما عزت على مرتادها

خود المعالي لم تمل إلا إلى … كفءٍ لها جلد ليوم جلادها

أنى تنال لغير أروع ماجد … متبدل عن غيّها برشادها

ماضي العزيمة غير هّيات صبور … النفس بيّات على مرصادها

يسدي ويلحم في مناسج فكره … أبرادها ويجيد قدح زنادها

تلك السبيل إلى الفخار فإن ترد … إدراكه فدع الربوع وعادها

وارحل فإن العجز شر مصاحب … عجلاً وطأ في السير شوك قتادها

واخطب عذارى المجد في آفاقها … واشهد مواسمها على ميعادها

وجب المشارق والمغارب واسع في … أغوارها واركب صها أنجادها

فنفائس الياقوت تؤخذ من معادنها … وتشرى من يدي نقّادها

كم للمهيمن في العباد بفضله … منح يضيق الحصر عن تعدادها

0