هو مهرجان الله فانظر واخشع – أحمد محرم

هو مهرجان الله فانظر واخشع … واقرأ على الصحب الرسالة واسمع

إن الألى جعلوا الكتاب إمامهم … سلكوا السبيل إلى المقام الأرفع

الله حافظه وهم أنصاره … جعلوا ذخائره بأكرم موضع

كم من عدوٍ لو يطيق رمى به … في قاع مظلمة ٍ ولم يتورع

ولرب رامٍ من بنيه ملثمٍ … ومحارب شاكي السلاح مقنع

كنز من الآي الروائع منزلٌ … باقٍ على الأيام غير مضيع

فيه الحياة لمن يريد سبيلها … بيضاء تصدع كل داجٍ أسفع

وهو الأمان لكل موهون القوى … جم المخاوف والهموم مروع

فتح الحماة به الممالك وابتنوا … دنيا الحضارة في حماه الأمنع

وسل الشعوب ألم يكونوا قبله … فوضى المسالك كالسوام الرتع

سهروا ونمنا فاستبيح حريمنا … ليس السهارى كالنيام الهجع

وعظ اللبيب فأين منا من يرى … ودعا المهيب فأين فينا من يعي

يا قوم لوذوا بالكتاب فما لكم … من دونه من معقلٍ أو مفزع

لم يبق منكم غير شلوٍ مثخنٍ … بيد الحوادث والخطوب ممزع

لا جنب مذ هلك الرماة لمسلمٍ … إلا رمته يد العدو بمصرع

وارحمتا للمسلمين كأنما … نزلوا من الدنيا بوادٍ بلقع

ما فيه من زرعٍ ولا لظمائهم … في جانبيه سوى الأذى من مشرع

يسقونه مثل الحميم وتارة ً … يجدونه مثل الذعاف المنقع

إن كنت تدخر الدموع لنكبة ٍ … فاجعل دموعك للنسور الوقع

طارت محلقة ً وعوجل سربها … فهوت مبددة ً كأن لم تجمع

يا للجماعة كيف ينثر عقدها … بدداً ويا لك من مصابٍ مفجع

بالله إن كنتم على دين الهدى … فدعوا الهوى للجامحين النزع

عودوا إلى دين الحياة أعزة ً … فالويل للمستسلمين الخضع

وإذا الأمور تشابهت أعلامها … فخذوا السبيل إلى الأحب الأنفع

0

كلمات: الشريف منصور سلطان

ألحان: طلال مداح