هل تعلمين وراءَ الحُبِّ مَنْزِلَة ً – بشار بن برد

هل تعلمين وراءَ الحُبِّ مَنْزِلَة ً … تدني إليك فإنَّ الحبَّ أقصاني

يا رِئْمُ قُولي لِمِثْلِ الرِّئْم قدْ هَجَرَتْ … يَقْظَى فما بالُها في النَّوْم تَغْشانِي

لهْفِي عَليْها ولهْفِي مِنْ تذَكُّرِهَا … يدنو تذكُّرها منِّي وتنآني

إذ لا يزال لها طيفٌ يؤرِّقني … نَشْوانَ من حبها أو غَيْرَ نَشْوانِ