ناديتُ دمعي إذ جَدَّ الرَّحيل بهمْ – لسان الدين الخطيب

ناديتُ دمعي إذ جَدَّ الرَّحيل بهمْ … والقلبُ من فرق التوديعِ فد وَجَبا

سَقَطْتَ يا دمع من عيني غداة َ نأى … عني الحبيبُ ولم تقضِ الذي وَجبا