مهلاً سقتكَ الغوادي هاطلَ الديم – ابن معصوم المدني

مهلاً سقتكَ الغوادي هاطلَ الديم … من ذا يباريك في قولٍ وفي حكمِ

نطمتَ قسراً نجومَ الافق في نسَقٍ … ورمتَ نظمي وأين الأفقُ من كَلِمي

ما الدر في نسقٍ والبدر في أفقٍ … والليث في نقم ٍ والغيث في كرم

أبهى نظاماً وأسنى منك مُطَّلعا … أدهى انتقاماً وأجدى منك في نعم

فهل لمن رام أن يحكي علاك علاً … في مثل هذي المساعي الغر من قدم

إن رمت فخراً فقل ما شئت من هممٍ … أو رمتَ مشياً فطأ ما شئت من قممِ