من الكماة السكون – جبران خليل جبران

من الكماة السكون … تبدو عليهم غضون

فواد جيش الهلال … وقاهرو الأبطال

أبو على الأجنبينا … ذاك التحكم فينا

ولم يروا من صلاح … لنا سوى إصلاح

فأقسموا عازمينا … أن يدهشوا العالمينا

فازروا بما قد أرادوا … لم تزحف الأجناد

يا باعثي الدستور … من جوف أعصى القبور

كنتم لنا جل فخر … وظلتم خير ذخر

حتى أتيتم بأرقى … مما مضى وبابقى

فتحتم للإخاء … بغير سفك دماء

فليحي جيش النظام … جيش الفتوح العظام

أهدى الحياة غلينا … فاي حق علينا

ولنذكر الشهداء … ممن سقوا أبرياء

يا صفوة الأحرار … وخالدي الآثار

ناموا وطابت قرارا … أرسامكم في الصحارى

عبد الحميد أصبتا … بما إليه أجبتا

لا ضير فيها عليكا … والخير منها إليكا

ما شارك الملك امه … في الحكم غلا أتمه

شاور فذلك فرض … ما في المشورة غض

أما قتلت الليالي … خبرا بحال فحال

أتعب بنيك جهادا … بما يعز البلادا

ويا بني الوطان … من ساكني البلقان

كونوا كزهر السماء … بحسن ذاك الصفاء

كونوا ردى للعادي … كونوا فدى للبلاد

0