منْ منصفي وأميري خصمي – ابن سهل الأندلسي

منْ منصفي وأميري خصمي … بدرٌ قضى لي برَعْيِ النَّجْمِ

كالسيفِ في الرونقِ الفتانِ … و ريمٍ أغيدْ

لو حَلَّ في عابدي الأوثانِ … لكانَ يعبدْ

أحلى منَ الأمنِ ذاكَ أمني … فَرَّ إلى خَاطِرِي مِنْ عَدْنِ

كالسيفِ في الرونقِ الفتانِ … و البأسِ والقدْ

كالريمِ في الجيد والأجفانِ … و نفرة ِ الصدّ

قلبٌ جريحٌ وودٌ سالمْ … جنى عذابي غصنٌ ناعمْ

إذا مشى بسنانِ اللحظانِ … فالحربُ توقدْ

يظلُّ يجرحُ قلبي العانِ … وأجرح الخدْ

قسوتَ ظلماً عَلى الهيمانِ … بِقَلْبِ جلمدْ

فلمْ أرَ معقدَ الهيمانِ … يَكادُ يُعقدْ

إن كان مضى عن قلبي الفانِ … لم يبقِ مفردْ

يقالُ في صدرِ قلباً ثانٍ … حبي محمدْ

0