مع النسيم – محمد سعد عبدالله

مع النسيم لو مر أرسل جواباتي

وأطيب تحياتي لك يا حلى يا أسمر

وأنت ولا سائل عني وعن حالي

لكن انا أستاهل هذا الجفاء وأكثر

على أحر من نار كنت أنتظر ردك

بس أنت يا غدار أخلفت في وعدك

وأصبحت للاخلاص والود تتنكر

لكن أنا أستاهل هذا الجفاء وأكثر

كلامك المعسول اغراني

خلاني سلمت لك قلبي

وقلت مش معقول

يافتان تنساني وإلا تخون حبي

وبعد اخلاصك ورقة احساسك

سخيت تتكبر

 

 

0