مدار الشمس درت وأنت أسنى – ابن شهاب

مدار الشمس درت وأنت أسنى … وأنت لنورها الحسّي معنى

وحكت بأخمصيك نطاق وشي … به الكرة اكتست شرفاً وحسنا

وجبت الأرض تغرس في رباها … معارف حكمة تنمو وتجنى

وترفع بالمكارم في ذراها … بروجاً من خلال المجد تبنى

ذهبت الغرب فابتهج اغتباطاً … وقرَّ الشرق لما عدت عينا

تنافست المنازل فيك حتى … ظننا بينها ترة وشحنا

ولو يُعطَى المنى بلد لأمسى … حلو لك فيه غاية ما تمنى

وحجّتك اعتلت بالحج لما … قضيت به لدين الله دينا

ومن عرفاته عرف الأماني … شممت ومن منى كم نلت منّا

وأُبْت مضمخاً بأريج أرجاء … طيبة وانقلبت بأنت منّا

رحلت بطالع يعليك سعداً … وعدت بطائر يوليك يمنا

إليك فؤاد هذا الملك شوقاً … يحنّ ومذ نزلت به اطمأنّا

فبشرى دولة أصبحت فيها … عماداً تستقيم به وركنا

ثغور رياضها ابتسمت سروراً … بعودك والهزاز بها تغنى

أيجمل ليت شعري أن نهني … جنابك بالقدوم وأنت أغنى

إذا ما الغيث حل بدار قوم … فمن أولى وأليق أن يهنى

كلا الحسنين أنت اسماً ونعتاً … فأنت لذلك الحَسَن المثنى

فما عاذ امرؤ بحماك إلا … وكنت له من المكروه حصنا

تجاري من أردت بأي نهج … وتعرف بالفراسة ما أكنا

كذا فليرق من رام التناهي … علا ولتنتج الآباء أبنا

ورثت المجد عن آباء عز … لهم فوق السهى نزل وسكنى

كرام لم يعيروا اللوم اذناً … ولا دانوا من الأدناس دنا

من العرب الأولى عزماتهم في … منال العز ما والله تُثْنَى

إلى الصرحاء من عليا بنى ماجدٍ … أسد الخميس إذا رجحنا

إذا سمع ابن شهر من بنيهم … صهيل الخيل ناغاها ورنا

طباعهم الأبية علمتهم … خلال المجد فاتخذوه خدنا

يفيضون الندى دُرّاً ودَرّاً … ويقرون العدا ضرباً وطعنا

وإن سل الزمان حسام سوء … على جار لهم كانوا مجنّا

فلا فتئت بهم أيدي المعالي … مؤيدة وعين اللؤم سخنى

ولا برح ابن عبد الله فيهم … كبدر والنجوم به استدرنا

إليك ابن الأكارم من محب … عليك بما تحقّق فيك أثنى

مهاة قريحة تختال عجباً … إليها السبع تعظيماً سجدنا

فقابلها بمعذرة فأنى … تحيط بنعتك الألفاظ أنّى

0