ما جلَّ فيهم عيدُك المأْثورُ – أحمد شوقي

ما جلَّ فيهم عيدُك المأْثورُ … إلا وأَنت أَجلُّ يا فكتورُ

ذكروكَ بالمئة السنينَ ، وإنها … عُمرٌ لمثلكَ في النجوم قصير

ستدوم ما دامَ البيان ، وما ارتقتْ … للعالمينَ مداركٌ وشعور

ولئن حجبتَ فأنت في نظر الورى … كالنجم لم ير منه الا النور

لولا التقى لفتحتُ قبركَ للملا … وسألتُ : أين السيدُ المقبور ؟

ولقلتُ: يا قومُ انظروا إنجيلكم … هل فيهِ من قلمِ الفقيدِ سطور ؟

مَنْ بَعدَه مَلَكَ البيانَ؟ فعندكم … تاجٌ فقدتم ربهُ وسرير

مات القريضُ بموتْ هوجو ، وانقضى … مُلْكُ البيانِ، فأَنتُمُ جُمهور

ماذا يزيد العيدُ في إجلاله … وجلاله بيراعه مسطور؟

فقدتْ وجوه الكائناتِ مصوراً … نزل الكلام عليه والتصوير

كُشِفَ الغطاءُ له، فكلُّ عبارة ٍ … في طَيِّها للقارئين ضَمير

لم يُعْيِهِ لفظٌ، ولا معنى ً، ولا … غرضٌ، ولا نظمٌ، ولا منثور

مسلي الحزينِ يفكُّهُ من حزنهِ … ويرده لله وهوَ قرير

ثأرَ الملوك، وظلَّ عندَ إبائه … يرجو ويأمن عفوه المثؤور

وأعارَ واترلو جلال يراعهِ … فجلالُ ذاك السيفِ عنه قصير

يا أيها البحرُ الذي غمر الثرى … ومِنَ الثرى حُفَرٌ له وقبور

أَنت الحقيقة ُ إن تَحَجَّب شخصُها … فلها على مرَّ الزمانِ ظهور

ارفعْ حدادَ العالمين وعدْ لهم … كيما يعيد بائسٌ وفقير

وانظرْ إلى البُؤساءِ نظرة َ راحمٍ … قد كان يسعد جمعهم ويجير

الحالُ باقية ٌ كما صورتها … من عهد آدَم ما بها تغيير

البؤس والنُّعْمى على حاليهما … والحظُّ يعدل تارة ً ويجور

ومن القويِّ على الضعيف مسيطر … ومن الغنيِّ على الفقير أمير

والنفسُ عاكفة ٌ على شهواتها … تأوي إلى أحقادها وتثور

والعيشُ آمالٌ تَجِدُّ وتنقضي … والموتُ أصدقُ ، والحياة ُ غرور

0