لي أربعون من السِّني – ابن الرومي

لي أربعون من السِّني … ن وأربعون من الولد

لا بل عليَّ وليس لي … ما بان مني فانفرد

أوليس ما عدَّتهُ لي … أيدي الحساب من العَدَدْ

مُتَخوَّناً مُتَنقَّصاً … منِّي مزيداً في الأبَدْ

أو ما أرى ولدي قُوى ً … منِّيبنقْصي تُسْتَجَدْ

جُعِلتْ وكانتْ كلُّها … حَبْلاً حِبَالاتٍ بَدَدْ

كم من سرورٍ لي بِمَوْ … لُودٍ أُؤملُهُ لِغَدْ

وبأن يهُدَّنيَ الزما … نُ رأيت مُنَّتَهُ تُشَد

ومن العجائب أن أُسرّ … بما يُشَدُّ بأَنْ أَهَدْ

دع ذا فَخَلْفَك أربعو … ن ضحى طويلاتُ المُددْ

تلْتجُّ فيها نفحة ٌ للصور … ر تَنخب ذا الجلدْ

شنعاءُ في الآذان تُق … لق كلَّ روحٍ في جسدْ

يا راكضاً في لهوه … مهلاً فقد جُزْتَ الأمدْ

في الأربعينات الثلا … ث مَواعظ لذوي العُقَدْ

كم أربعين وأربعي … ن وأربعين تقولقدْ

في كلهنَّ مواعظٌ … تدعو الغَويَّ إلى الرشدْ

فقد بتوبة مخلصٍ … للواحد الأحد الصمدْ

0