له مِنّي المَحَبَّة ُ والوِدَادُ – الشاب الظريف

له مِنّي المَحَبَّة ُ والوِدَادُ … وَلِي مِنْهُ القَطِيعَة ُ والبُعَادُ

فقلبي لا يُلائمُهُ اصطِبارٌ … وَجَفْنِي لا يُفَارِقْهُ السُّهَادُ

كَلِفْتُ بِحبّهِ صُوفيَّ وَصْلٍ … فَمَاضِيهِ إليهِ لا يُعادُ