للَّهِ نهرٌ ما رأيتُ جَمالَهُ – ابن سهل الأندلسي

للَّهِ نهرٌ ما رأيتُ جَمالَهُ … إلا ذكرتُ لَدَيهِ نهرَ الكوثرِ

و الشمسُ قد ألقتْ عليهِ رداءها … فَتراهُ يرفلُ في قميصٍ أصفرِ

والطيرُ قد غَنَّتْ لشطحِ رواقصٍ … فوقَ الغديرِ جررنَ ثوبَ تبخترِ

و كأنما أيدي الربيعِ عشية ً … حلينَ لباتِ الغصونِ بجوهرِ

و كأنَّ خضرَ ثمارهِ وبياضهُ … ثغرٌ تبسمَ تحتَ خدَّ معذرِ

+1