لبِسَ القَباءَ فَلَمْ يُعِبْهُ وأَيْقَنُوا – كشاجم

لبِسَ القَباءَ فَلَمْ يُعِبْهُ وأَيْقَنُوا … أَّنَّ النُّهَى والحزمَ حَشْوُ قَبَائِهِ

وَغَدَا المنَاطُ إلى شَبَا أقلامِهِ … سَيْفاً يَصُولُ بهِ عَلَى أَعدائِهِ

متقدماً بمناقبٍ أوفتْ بهِ … فضلاً على الأشرافِ منْ أكفَائِهِ

فَكأَنَّ رونقَ وجهِهِ من سيفِهِ … وكأَنَّ حدَّة َ سيفِهِ من رَائِهِ