قَمَرٌ فوقَ قَضِيبٍ، – ابن المعتز

قَمَرٌ فوقَ قَضِيبٍ، … لا يرَى العُشّاقَ تِيهَا

ما رأينَا لشُرَيرٍ … قطُّ في الناسِ شبيها

دَمعَتي تَعلَمُ وَجدي … و اشتياقي ، فسليها

ليَ من ذكركِ مرآ … ة ٌ أرى وجهَكِ فيهَا