قصة حبّ – أديب كمال الدين

(1)

عند ساحل البحر

وجدتُ الكثيرَ من العظام البيض

عظام لسلاحف منقرضة،

لكلابٍ سائبة،

لطيورٍ ذات أحلامٍ كبيرة،

لخيولٍ وبغالٍ وجِمال.

كيف اجتمعت كلّ هذه العظام في الساحل؟

هل حدث زلزال ما؟

فيضان من نوع خاص؟

(2)

كان المشهدُ مغرياً

صرتُ أجلسُ كلّ يومٍ عند ساحل البحر

وأكتبُ قصةَ حبّي بواسطة العظام

أبدأ بجمعِ العظامِ الصغيرة

وأرتّبها واحداً بعد الآخر

حتّى أصل إلى العظامِ الكبيرة

لكنّي

واأسفاه

لا أستطيع أن أنهي قصةَ الحبّ هذه

لماذا؟

لأنني أبحثُ عن جمجمةٍ

أضعها في النهاية

فلا أجد

تُرى: كيف اجتمعت هذه الخيول والبغال

والسلاحف والجِمال

والكلاب والطيور

ليغيّبها الموتُ كلّها

كلّها هنا

دون أن تترك جمجمةً واحدةً

جمجمة واحدة أنهي بها قصةَ حبّي؟

0