في حيكم لي قلب جد مرتهن – جبران خليل جبران

في حيكم لي قلب جد مرتهن … يحبكم وبغير الحب لم يدن

ألنفل في شرعه كالفرض يلزمني … والوعد في حكمه كالعهد يلزمني

قلبي ومضربه جنبي وأحسبه … على نوى سكني أدنى إلى سكني

كيف التخلف عن أنس برؤيتكم … وطالما التسمتها العين في الوسن

أخ دعاني فإكراما وتلبية … قد سر قلبي ذاك الصوت في أذني

من قال للمطلب البادي تعذره … عند اجتماع الهوى والراي كن يكن

أمر المودة مسموع فكيف به … على الطهارة نم رجس ومن درن

من لا يجيب وأسنى ما يكلفه … تشجيع سارين في هاد من السنن

يا آخذين بتعليم الصغار لقد … صنتم مرابعكم من أكبر المحن

مساويء الجهل في الأطفال شاملة … لقومهم كلهم في مقبل الزمن

كم عز من ضعة شعب بفتيته … وكان آباؤهم في اوضع المهن

هو ابتناء لما ترجون من عظم … وهو اتقاء لما تخشون من فتن

فأنفع الناس هم أهل السماح بما … ينمي نفوسا على الأخلاق والفطن

رعاية سنها حق البلاد على … كرامها فرأوها أوجب السنن

هذا هو البر أشقى ما يكون ندى … وتلك فيم عنى خدمة الوطن

يا من بنت بيد في الله أيدة … صرحا على أسس الفضل المتين بني

لكن قومي إذا ضنوا تداركهم … سخاء معتذر عن ألف مختزن

حقيقة إن جرى هذا اللسان بها … فعن أسى للأولى عاتبت لا ضغن

فليشهدوا اليوم والإجلال يخطئهم … غليك ما لصحيح المجدمن ثمن

ولينظروا بطل ما تغري القلوب به … شم المنازل والخضراء في الدمن

إنا لنستقبل الحسنى وقد برزنت … لنا مصورة في وجهك الحسن

أبقيت فينا وفي الأجيال تعقبنا … ذكرى نقدسها في السر والعلن

ذكرى هي الكنز لا يفنى إذا عبثت … أيدي الزمان بكنز غيره ففني

غنتك مي و مي أي ساجعة … بين الشجى في نشيد الخلد والشجن

ألفكر في جنة من عبقريتها … يطير من فنن زاك إلى فنن

تثقيف أبنائكم فيه النجاه لكم … من المذلات والعلات والإحن

هانت نفوس أناس دون ما جمعت … وأي عز لها بالمال إن تهن

وصاغ هكتور من أغلى فرائده … عقدا ينافس ما أغليت من منن

وسال في مدحك الشؤوبوب منسكبا … جمانه كانسكاب العارض الهتن

وفاض كالكنبع فياض فطهر من … أوضاره كل حوض راكد أسن

بمقول لا يجارى في فصاحته … ناهيك بالوحي من علامة لسن

بوركت مثرية سنت بقدوتها … لكل غانية نهجا وكل غني

وبوركت في بيوت العلم مدرسة … زادت مدينته تيها على المدن

منارة بين كثر من منائرها … فيها الهدايات للألعاب والسفن

تديرها مسعدات باهرات حلى … من كل طالعة شمسا على غصن

ومسعفون لهم في كل محمدة … أندى الأيادي وأصفاها من المنن

هيهات تنظم في شكر مناقبهم … إن صيغمتزنا أو غير متزن

0