عروس الربى الحبيبة ابها – محمد عبده

يـا عروس الربى الحبيبـة أبهـا
أنتِ أحلى من الخيال .. الخيال وأبهى
كلما حرك النفوس جمالٌ ..
كنتِ أزكي شذى وأنظر وجها ..
وإذا ما ارتمى على الجفن حلمٌ ..
كنـت فـي حلمـنا أرق وأشهـى
أي أرضٍ هـذه التي شاقت الأرض جميعـاً .. فغارت الأرض منهـا ..
يـا عروس الربى الحبيبـة أبهـا

يحلم النجم أن يمس يديها ..
وهي تأبى لأنها منه أزهـى ..
و يود الربيع لو كان طفلاً ..
يتلقى سر المفاتن عنهـا ..

يـا عـروس الربى الحبيبة .. والعشـق فنونٌ .. وجدت عشـقكِ أدهى

وإذا ما ارتمى على الجفـن حلمٌ ..
كنتِ في حلمنا أرق وأشهـى ..

أي أرضٍ هذه التي شاقت الأرض جميعاً ..
فغارت الأرض منهـا ..

يا عروس الربـي الحبيـبة .. أبها

كلمات: غازي القصيبي

ألحان: عمر كدرس

1984