سهرة صامتة – أديب كمال الدين

كلّ يومٍ أموتُ عند الصباح

ثم أستيقظُ عند الليل

فلا أجد أمامي

على مائدتي

سوى شمعة عتيقة ذابَ نصفها

أشعلُها

فيحضرُ على الفور

ملاكُ الحياةِ وشيطانُ الشعر

ليجلسا، في هدوءٍ مريبٍ، حولي

أحدهما في اليمين

وثانيهما في اليسار

وأبقى بينهما

صامتاً كالحجر

حتّى الصباح

0