سلام يا رفاقي – حسين عجمي

سلامُ اشتياقي
لكم يا رفاقي
سلامٌ مِن غَريبٍ للبدورِ الراحله

أمدُّ يديَّ
لتأتوا إليَّ
إذا ضيّعت يا صحبي طريقَ القافلة

قصدتُكم يا أحبّتي لترشدوا دربي
مستوحشٌ وسطَ غربتي فآنِسوا قلبي

قد اضعتُ عمري سُدى
ليسَ لي سواكُم هُدى
وبروحِ روحي النّدا
يا لغبطةِ الشُّهدا

____

وفيما مضى كان
لِيَ أيُّ إخوان
مضوا في الحقِّ حتى أدركوا أنسَ المنون

إلى الله حنّوا
وكم طالَ حزنُ
ولمّا يُلهِهِم في العمرِ مالٌ أو بنون

لصاحبِ الرأسِ في القنا قد وهَبوا الرأسَ
واللهُ مَن يشتري مِن المتيَّمِ النفسَ

وتجارةٌ لا تبيد
يشتري دِماءَ الوريد
فيسجَّلُ العاشقُ
عند ذي الجلالِ شهيد

____

بهذا المكانِ
حنينٌ أتاني
هنا صحتمُ لهُ يا ليتنا كنّا معك

فأيّ يقينِ
لكي يرتضيني
لهُ أخلِص ايا قلبي الهوى كي يسمَعك

تشفّعوا لي عند الحسينْ وأبلغوا وَجدي
قولوا له خَلفَنا غريبْ ما زالَ يستجدي

قلت يا رِفاق الولا
اين يذهبُ المبتلى
إنما اتاني الجواب
هل سوى إلى كربلا

كلمات: بنت الهدى الصغرى