ذكرتَ ثرى نواظرَ والخزامى َ – جرير

ذكرتَ ثرى نواظرَ والخزامى َ … فكَادَ القَلْب يَنصَدعُ انْصِداعَا

الامُ على الصابة ِ والمهاري … تحنُّ إذا تذكرتِ النزاعا

رَأيْنَ تَغٍيُّرِي فَذُعِرْنَ مِنْهُ، … كذعرِ الفارسِ البقرَ الرتاعا

كأنَّ الرجلَ فوقَ قرا جفولٍ … أقَامَ المَاتِحَانِ لَهُ الشِّرَاعَا

ذَكَرْتُ، إذا نَظَرْتُ إلى يَدَيْها، … يديْ عسراءَ شمرتِ القناعا

سَمَا عَبْدُ العَزِيزِ إلى المَعَالي، … وَفَاتَ العَالَمِينَ نَدى ً وَبَاعَا

ألستَ ابنَ الأئمة ِ منْ قريشٍ … و أرحبها بمكرمة ٍ ذراعا

فقدْ أوصى الوليدُ أخا حفاظٍ … فَمَا نَسِيَ الوَصَاة َ وَلا أضَاعَا

إذا جدَّ الرحيلُ بنا فرحنا … فَنَسْألُ ذَا الجَلالِ بِكَ المَتَاعَا