در في سمائك يا قضاء فإن يثر – جبران خليل جبران

در في سمائك يا قضاء فإن يثر … بك عثير فقراره في لحده

من يبتغ الشمس المنيرة بالأذى … ترأف به مهما يضل وتهده

إن يرمك الشاكي بحقد عنده … فاسلم ولا تبلغك رمية حقده

من زيف الأحكام لم يك ناقما … بل نقادا فليبد حجة نقده

ما قيمة القول الجزاف فإنه … مهما يخله مجديا لم يجده

يا كائلا في غير كيل لم يصب … مما يرجي غير خيبة قصده

لوكان يأخذك القضاء بعدله … لم تلف مجترئا عليه لرده

لكن اصبت الحلم منه مرتعا … فمضيت فيه إلى تجاوز حده

ما شئت من شكواك زده فإنما … شكواك منه آية من حمده

إخواننا لكم علينا ذمة … رعيت فما بال الوفاء وعهده

إني عجبت لعاقل من رهطكم … مبد جميلا وهو مضمر ضده

إنتطلبوا عدل القضاء كودكم … فالعدل ليس كودكم وكوده

ألعدل شيء فوق حسبة سيد … في قومه أو قائد في جنده

ألعدل شيء مطلق مني لتزم … تجنيسه يسد عليه ويرده

0