خرجتُ للّهْوِ بالبُستانِ عنك، فما – أبو نواس

خرجتُ للّهْوِ بالبُستانِ عنك، فما … لهوْتُ بل عكف البستانُ يلهو بي

لم يحلو في ناظري من نَوْرِهِ زهرٌ ، … إلاّ حَكاكَ بحُسْنٍ منه، أو طيبِ

إذا روائحهُ هاجت فوائِحَهُ … من جانبٍ طيْبهُ نحوي ومجلوبُ

ضللْتُ بين فؤادٍ لا سكونَ لهُ ، … و بين دمعينِ مسفوحٍ ومسكوبِ

0