حَسْبي جوى ً إنْ ضاقَ بي أمري – أبو نواس

حَسْبـي جـوى ً إنْ ضـاقَ بي أمـري … ذِكْـري لــرَحْـمٍ وَهْـيَ لا تـدري

وأخافُ أنْ أُبْدِي مَوَدّتَهَا، … فَيَغار موْلاهَا ويَسْتَشْرِي

فـأكـونُ قد سبّـبْتُ فُـرْقَـتَـنَـا ، … وحـطَـطْـتُ مجـتهِـداً على ظـهْـري

ويلومُني في حُبّهَا نَفَرٌ … خـالدونَ من شَـجْـوي ومن ضُــرّي

لم يعْرِفوا حقّ الهوَى ، فَلَحوا، … لوْ جرّبوهُ تبيّنوا عُذْري

إنّي لأبْغِضُ كلّ مصْطَبِرٍ … عـن إلْـفِـهِ في الوَصْلِ والهَــجْــرِ

الصّبرُ يحْسُنُ في مَوَاضِعِهِ، … مـا لِـلْـفَـتى المشْـتـــاقِ والصّـبْـرِ

0