حييت خير تحيه – جبران خليل جبران

حييت خير تحيه … يا أخت شمس البريه

أنت النعيم وأحلى … أنت الحياة وأغلى

شارفتنا فانتعشنا … وفي ظلالك عشنا

كوني لنا عهد سعد … وعصر فخر ومجد

من المخبون سعيا … دجى كأشباح رؤيا

هل في حواشي الظلام … لهم خبيء مرام

من كل محبي ومدرج … وكل مسرى مدلج

إذ غض جفن فروق … وعد سير الطريق

نامت فروق ولكن … كما تنام المدائن

نامت وفيها يواقظ … وسامع ولواحظ

مبثوثة في حواشي … ذاك السواد الغاشي

تحاذر الطير منها … والوحش تبعد عنها

إلا دهاة قورما … تمضي ثقالا هموما

من كل راكب ليل … كمي حرب وخيل

حسناء ذات ابتسام … هتاك ستر الظلام

تسير سير الملائك … على فخاخ المهالك

تضم في الصدر سرا … يصبح الملك جمرا

تمضي رسولا امينا … توتي البلاغ المبينا

لا غرو فيما أبادت … من حكم فرد وشادت

بلفظة دونتها … او لحظة ضمنتها

أكان داعي المهالك … قبل انقلاب الممالك

يا سرها كنت آية … قد أنزلتها العنايه

روته عنها شفاه … أجرى عليها الإله

يا غادة الترك حمدا … أنت المثال المفدى

أبطلت رمي النساء … بالغدر والإفشاء

0