تخطر كالبدر المنير على غصن – الهبل

تخطر كالبدر المنير على غصن … وأسفر عن ليل الذوائب في دجن

ومن وقد غاب الرقيب برشفة … من الشنب البراق أحلى من المن

وقام يريني لحظه وقوامه … يقول استقم إن شئت للضرب والطعن

غزال غدت تجني علي لحاظه … وعهدي بالأغصان تجنى ولا تجني

إذا ظن صدق العذل ضن بوصله … فيقتل من لا يجتني الذنب بالظن

0