بعثْتُ بِذِكْرِهَا شِعْرِي – بشار بن برد

بعثْتُ بِذِكْرِهَا شِعْرِي … وقدَّمتُ الهوى شركا

فلمَّا شاقها قولي … وشَبَّ الحبُّ فاحْتُنِكَا

أَتَتْنِي الشَّمْسُ زائِرَة ً … ولم تَكُ تَبْرَحُ الفَلَكَا

تقول وقد خلوتُ بها … تكلم وأكفني يدكا

وجدْتُ العيْشَ في «سُعْدَى » … وكان العيْشُ قدْ هَلَكَا